التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من فبراير 28, 2018

كيفية غسل الأذن لإزالة الشمع | الطرق البديلة والموانع والاحتياطات

تنظيف الأذن عبر الغسيل هو إجراء طبي يتم اللجوء إليه لإزالة الشمع المتراكم بالأذن بشكل زائد عن الطبيعي إلى الدرجة التي تجعله يسبب أعراضاً مثل فقدان السمع (مؤقت) والشعور بألم في الأذن، مزيد من التفاصيل هنا , بالإضافة إلى استخدامات أخرى سيأتي ذكرها. وفي هذا المقال سنشرح كيفية غسل الأذن بطريقة صحيحة، وسنعرض دواعي استعماله، والموانع الطبية لغسيل الأذن، بالإضافة إلى المضاعفات المحتملة لعملية غسيل الأذن وطرق التعامل معها. لماذا تفرز الأذن الشمع بكثرة؟ الأذن في الأساس تفرز الشمع باستمرار عن طريق غددها لأجل التليين، وحماية القناة السمعية من الميكروبات الضارة والأجسام الغريبة، بالإضافة إلى تعطيل نمو البكتيريا. في الظروف العادية، تنظم الأذن كمية الشمع المنتج وكثافته ودرجة ليونته، فلا يُسبب أضراراً بالقناة السمعية ويتم التخلص من الزائد تلقائياً كل فترة. لكن في بعض الحالات ولأسباب غير محددة (عوامل جينية في الغالب) يزداد إنتاج الشمع عن الحد المطلوب، وإذا حدث تصلب (تغيرت ليونته وكثافته) فإنه يُتراكم في نهاية القناة السمعية وعلى مسارها مسبباً الانسداد وربما الصمم المؤقت ، بالإضافة إلى الشعور بالألم و

شمع الأذن والانسداد | أسباب، أعراض، كيفية إزالته بأمان

تراكم الشمع الزائد عن الحد (صمغ الأذن) يعتبر من أشهر المشاكل الشائعة في الأذن الخارجية، حيث يتخطى وظيفته الأساسية ويتسبب في ظهور أعراض غير محتملة مثل انسداد الأذن والشعور بالألم وضعف السمع أو الصمم الكامل في الأذن المسدودة، لذلك يجب إزالته وتنظيف القناة السمعية بطريقة صحيحة لاستعادة السمع، وهو ما سنشرحه هنا بالتفصيل. ما وظيفة شمع الأذن وما فائدة المادة الشمعية؟ تنتج القناة السمعية الخارجية زيت شمعي يُسمّى "الصملاخ" وهو شمع الأذن المعروف لدينا، وظيفته الأساسية هي حماية الأذن من الأتربة والأجسام الصغيرة الغريبة والميكروبات الضارة، كما يحمي طبقة الجلد بالأذن الخارجية من التهيج بواسطة الماء. في أغلب الحالات، يسقط الشمع الزائد خارج الأذن تلقائياً، وقد لا تشعر به أثناء سقوطه، لكن إذا لم يخرج فإنه يتراكم بكميات كبيرة تتسبب في إغلاق القناة السمعية وهو ما يؤدي إلى ضعف السمع والشعور بألم الأذن، وهذا يتطلب التدخل الخارجي لإزالته وتتكرر تلك العملية كل عدة أشهر في بعض الناس. ملحوظة : يختلف لون شمع الأذن من الأبيض إلى البني والأحمر الغامق إلى الأسود الغامق، ويعتقد بعض الناس أن الشمع الأس

سرطان الأذن الخارجية| أعراض، أسباب، مراحل وعلاج

الأورام السرطانية للأذن الخارجية تعتبر من الأمراض النادرة، ويخرج معظمها من طبقة الجلد في القناة السمعية الخارجية، وتشاركها عظمة الصدغ، وذلك  بخلاف أورام الأذن الوسطى مثل ( الورم الوعائي الحميد ، و سرطان الأذن الوسطى )  كما أنها في الغالب تكون تطور لإحدى الحالات الحميدة في الأذن. ويُعتبر التعرض لآشعة الشمس فوق البنفسجية هو أهم سبب متعارف عليه حتى الآن لحدوث أورام الأذن عموماً، يليه عوامل نقص المناعة، والالتهاب المزمن في الأذن الوسطى.  ومن بين تلك الأورام يوجد نوعان هما الأكثر انتشاراً في الأذن الخارجية هما كالتالي: 1. سرطان الخلايا القاعدية بالأذن هذا النوع أكثر انتشاراً في الأشخاص الذين يتعرضون لآشعة الشمس لفترات طويلة، وينشأ الورم غالباً في السطح الخارجي لشحمة الأذن. ويمكن أن يظهر أيضاً في الأنف ومقدمة الرأس (الجبهة) والعنق وهي الأماكن الأكثر عُرضة للشمس. في مراحله المبكرة، قد لا يُسبب ألماً في الأذن، لكن المريض المصاب به إذا تعرض لأي خدش أو جرح صغير فإن النزيف يكون قوياً، كما أن التئام الجرح يستغرق وقتاً أطول من العادي. أعراض وعلامات سرطان الخلايا القاعدية توجد أعراض تُعطي احتمال ال