التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من مايو 9, 2019

أورام الأنف والجيوب الأنفية الحميدة: أسباب، أعراض وعلاج

الأورام الحميدة في الأنف والجيوب الأنفية هي كتل تنمو بشكل غير طبيعي في أماكن مختلفة وتُسبب أعراضاً مرضية لكنها لا تنتشر في الأعضاء المجاورة ولا إلى بقية أجزاء الجسم عكس الأورام السرطانية الخبيثة ، ورغم ذلك فإنه فور اكتشافها يجب استئصالها بالكامل لمنع تحولها لسرطانات في المستقبل. تبدأ أورام الأنف الحميدة من الأنف نفسها، بينما تبدأ أورام الجيوب الأنفية الحميدة في تجويف الجيوب نفسها، للتفاصيل الكاملة عن ورم البلعوم الأنفي الحميد: من هنا . وهذه الأورام رغم كونها "حميدة" وليست بالخطورة نفسها التي تسببها الأورام السرطانية، إلا أن لها معدل ارتداد (أي أنها تعود للنمو مجدداً بعد استئصالها) يقارب معدل ارتداد الأورام الخبيثة . نسبة انتشار أورام الأنف الحميدة وأورام الجيوب: نادرة (فمثلاً يتم تشخيص 2000 حالة فقط كل سنة في الولايات المتحدة)، وحوالي 60-70% من هذه الأورام تحدث في الجيب الفكي في الخد، وحوالي 20-30% في تجويف الأنف والنسبة الباقية موزعة بين بقية الجيوب. أعراض أورام الأنف والجيوب الأنفية الحميدة  توجد أعراض عامة مشتركة لأغلب أورام الأنف أو أورام الجيوب الأنفية الحميدة نذكرها في