التخطي إلى المحتوى الرئيسي

زراعة قوقعة الأذن: متطلبات وعوامل نجاحها، قبل وبعد العملية

القوقعة الصناعية (قوقعة الأذن) هي أداة إلكترونية تزرع داخل الأذن تعويضاً لتحسين القدرات السمعية والإدراكية للمرضى الذين يعانون من الصمم العصبي (النوع الثاني) والذين لا تنفع معهم سمّاعات الأذن العادية، وهي تساعد على استعادة حاسة السمع جزئياً.

على عكس سماعات الأذن التي تعمل على تكبير الموجات الصوتية، فإن القوقعة المزروعة تعمل عن طريق تجاوز الأنسجة التالفة من الأذن ومن ثم توصل إشارات الصوت إلى العصب السمعي ومنه إلى المخ
زراعة-القوقعة-بالأذن

مم تتكون القوقعة الصناعية؟

تتكون من جزئين، داخلي وخارجي:

  • الجزء الخارجي: يتكون من معالج للصوت وناقل صوتي.
القطعة الخارجية من زراعة قوقعة الأذن
القطعة الخارجية من قوقعة الأذن مع الشاحن

  • الجزء الداخلي: تتم زراعته جراحياً ويمثل جهاز الاستقبال ويتكون من مصفوفة كهربية قطبية.


كيف تعمل القوقعة المزروعة؟

القطعة خلف الأذن قوقعة الأذن
القطعة خلف الأذن قوقعة الأذن
  • معالج الصوت بالجزء الخارجي للقوقعة يلتقط الصوت ويشفره ويحوله إلى نبضات كهربية ثم يرسلها إلى الناقل الصوتي والذي بدوره يرسلها إلى جهاز الاستقبال المزروع داخل الأذن.
  • يعمل جهاز الاستقبال على فك شفرة النبضات (الإشارة) ويرسلها إلى كاثود القوقعة المزروعة ليستثير بدوره العقدة العصبية التي تير العصب السمعي فيتم توصيل الإشارة للمخ الذي يترجم الصوت.
يجب العلم أن الأمريستغرق وقتاً قد يصل إلى سنة حتى يستطيع المريض إدراك الأصوات ومعانيها مع التدريب المستمر، وفي الغالب بعد مرور سنة على زرع القوقعة يكون المريض قد بدأ الاستفادة الفعلية منها.

لماذا قد يحتاج مريض إلى زرع قوقعة؟

كما ذكرنا أعلاه، فإن القوقعة الصناعية تساعد المرضى فاقدي السمع تماماً على استعادة تلك الحاسة ولو جزئياً، فهي الحل الأخير لمرضى الصمم الذين تفشل معهم سماعات الأذن المعروفة، وهي تساعد على تحسين جودة حياتهم كثيراً.

يمكن زراعة القوقعة في أذن واحدة أو في كلتا الأذنين، وقد أصبحت القوقعة الثنائية أكثر استخداماً مؤخراً لعلاج فقدان السمع الثنائي التام، خصوصاً في حديثي الولادة والأطفال لحمايتهم من أضرار ضعف السمع على تطور معارفهم وإدراكهم.

البالغون والأطفال أكبر من 6 أشهر يمكن أن يستفيدوا من زراعة القوقعة.

الأشخاص الذين زُرعت لهم القواقع أقروا بالتحسنات التالية:
  •  أصبحوا قادرين على سماع الكلمات بدون الحاجة إلى الإشارات البصرية مثل قراءة الشفاه
  • باتوا قادرين على إدراك الأصوات اليومية العادية في البيئة
  • أصبحوا قادرين على سماع الأصوات في بيئة الضجيج
  • باتت لديهم القدرة على تحديد مصادر الأصوات
  • أصبحوا قادرين على مشاهدة برامج التلفاز والرد على المكالمات الهاتفية

المتطلبات الواجب توفرها في المريض لزرع القوقعة

لكي يكون المريض لائقاً لزراعة القوعة وليستفيد منها، يجب أن تتوفر فيه الشروط التالية:
  • أن يكون المريض مصاباً بصمم عصبي شديد في كلتا الأذنين
  • أن تكون استفادته من السماعات العادية ضئيلة أو معدومة
  • أن يكون لائقاً للعملية الجراحية
  • أن يكون وعيه وإدراكه كافياً لاستخدام الجهاز
  • أن يكون المريض على دراية بالفائدة المحدودة التي سيتلقاها من القوقعة المزروعة وأنه لن يستعيد كامل سمعه، كما أنه سيحتاج إلى الانتظام في تمارين إعادة التأهيل
المرضى المرشحون لإجراء تلك الجراحة وتركيب القوقعة يمكن تصنيفهم إلى نوعين حسب الوقت الذي فُقد فيه السمع إن كان قبل تعلّم الكلام أم بعده.

الأطفال الذين يولدون بالصمم أو يصابون به مبكراً قبل تعلم الكلام، يكون التدخل وزراعة القوقعة أو السماعة ضرورياً وحاسماً تماماً حيث أن تأخير التدخل سيؤدي إلى ضمور في المسارات المركزية للسمع وبالتالي ستصبح فائدة زراعة القوقعة متأخراً معدومةً.

عوامل نجاح زراعة القوقعة

  • المرضى الذين اعتادوا السمع لفترة قبل الإصابة بالصمم تكون فرصهم أفضل.
  • صغر سن المريض عند زراعة القوقعة يساعد على نجاحها.
  •  قصر فترة الصمم.
  • ملائمة الجهاز السمعي المركزي.

مخاطر عملية زراعة القوقعة

عملية زراعة القوقعة هي في الأساس عملية آمنة، ومخاطرها محدودة ونادرة الحدوث وتشمل ما يلي:

  • فقدان المتبقي من السمع: في بعض المرضى، عند زرع القوقعة يحدث فقدان لأجزاء السمع غير الواضح والطبيعي في الأذن المزروع فيها القوقعة.
  • التهاب الأغشية المحيطة بالمخ والحبل الشوكي (الأغشية السحائية) بعد العلمية، ولذلك ينصح بعض الجراحين المرضى بتناول تطعيم ضد التهاب الأغشية السحائية قبل إجراء العملية.
  • فشل القوقعة: في بعض الحالات تفشل القوقعة المزروعة في العمل وقد تحتاج إلى عملية أخرى لاستبدالها.

مضاعفات زراعة القوقعة

مضاعفات القوقعة المزروعة نادرة الحدوث، وهي تشمل:

كيف تسير عملية زراعة القوقعة؟

تُجرى عملية زراعة القوقعة تحت تأثير التخدير الكلي، ولذلك فإن من الواجب اتباع ما يلي:

  • التوقف عن تناول أدوية السيولة (مضادات التجلط)
  • الصيام تماماً قبل العملية باثني عشرة ساعة تقريباً أو حسب تعليمات طبيب التخدير
قبل الدخول إلى غرفة العمليات يفحص طبيب التخدير المريض فحصاً شاملاً للتأكد من لياقته للخضوع للعملية الجراحية تحت تأثير المخدر العام، كما يراجع جراح الأنف والأذن والحنجرة تحاليل وفحوصات المريض قبل العملية.

أثناء العملية
يبدا الجراح العملية بعمل شق جراحي خلف الأذن ثم يثقب ثقباً صغيراً في عظمة الخشاء (النتوء الحلمي) حيث يتم تثبيت القطعة الداخلية.

بعد ذلك يثقب الجراح ثقباً في القوقعة حتى يستطيع مد أقطاب القطعة الداخلية حتى اطراف العصب، ثم يتم خياطة الجروح ثم تقفيل الجلد بحيث تقبع القوقعة المزروعة بالداخل.

ما بعد عملية زراعة القوقعة

يمكن أن يحدث للطفل أو المريض الذي زُرعت له القوقعة ما يلي:
  • يمكن أن يشعر ببعض الضغط أو عدم الارتياح في المنطقة المزروع بها القوقعة
  • يمكن أن يشعر ببعض الدزخة أو الدوار
لكن معظم المرضى يخفون ويصبحون قادرين على العودة إلى المنزل في نفس يوم العملية أو اليوم التالي على الأكثر، لكن لن يتم تنشيط الجهاز المزروع مباشرة وسينتظر الطبيب لمدة 2-6 أسابيع حتى ينشطها.

متى يبدأ تشغيل القوقعة؟

لا يسمح الطبيب المسئول بتشغيل القوقعة إلا بعد أن يتأكد من التئام جروح العملية تماماً ويستغرق الالتئام حوالي 2-6 أسابيع، بعد ذلك يبدا أخصائي الصوتيات في عمل ما يلي:
  • يضبط جهاز معالج الصوت ليناسب سمع الطفل أو البالغ
  •  يفحص مكونات القوقعة المزروعة ليتاكد أنها تعمل
  • يشرح للمريض تعليمات التشغيل والاحتياطات وكيفية العناية بالجهاز
  • يضبط الجهاز بحيث يعطيك أقصى قدرة سماعية مسموحة نسبةً إلى حالتك
تمارين إعادة التأهيل
تهدف تمارين غعادة التأهيل إلى تدريب المخ على فهم واستيعاب الأصوات لأن الأصوات ستبدو مختلفةً في البداية عما كنت معتاداً عليه قبل فقدان السمع.

يستغرق المخ فترة من الزمن يمكن أن تصل إلى سنة حتى يتمكن من استيعاب الأصوات العادية وفهمها وترجمتها ليصل إلى أقرب صيغة للحالة الطبيعية، وأفضل طريقة لتسريع عملية الاستيعاب هو ارتداء القطعة الخارجية دائماً أثناء السير في الشارع.

نتائج عملية زراعة القوقعة

تختلف نتائج زراعة القوقعة من شخص إلى آخر وتوجد عوامل تؤثر على النتيجة والاستفادة النهائية من القوقعة المزروعة، تشمل تلك العوامل ما يلي:
  • المرحلة العمرية التي فُقد فيها السمع تماماً
  • طول الفترة الزمنية بين فقدان السمع وزراعة القوقعة، حيث كلما قلت الفترة الزمنية تحسنت نتائج القوقعة
  • هل كان المريض يسمع من قبل أم لا، فال>ي لا يعرف الأصوات ستكون استفادته من زراعة القوقعة أقل ممن اعتاد السمع لفترة قبل الصمم
بالنسبة للأطفال: أفضل النتائج تتحقق عند زرع القوقعة في سن صغيرة.

بعض النتائج الاستثنائية لزراعة القوقعة تشمل:

  • سماع أكثر نقاءاً من ذي قبل: الكثير من الأشخاص المؤهلين تماماً لزراعة القوقعة يصبح سماعهم للأصوات أكثر وضوحاً ونقاءاً من ذي قبل.
  • الشفاء من الطنين: رغم أن الطنين او الصفير ليس من دواعي زراعة القوقعة إلأ أن العديد ممن يزرعون القوقعة يلاحظون تحسناً كبيراً وتناقص حدة الطنين، وإن كان البعض قد يحدث له العكس.
هذا المقال كتبه دكتور تامر شعبان، طبيب مقيم جراحة ومناظير الأنف والأذن والحنجرة بمستشفيات قصر العيني التعليمي، وأشرف عليه وراجعه دكتور طارق الجرف، استشاري ومدرس جراحة ومناظير الأنف والأذن والحنجرة بكلية طب قصر العيني، لحجز موعد في عيادة د. طارق الجرف، يُرجى التواصل: 01110902919

المراجع

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

قراءة تحليل الكوليسترول والدهون وشرح الرموز والأرقام

 تحليل الكوليسترول هو أحد الفحوصات الأكثر طلباً من الأطباء خصوصاً في تخصص الباطنة والقلب والهدف منه اكتشاف ومتابعة تطورات أمراض القلب والأوعية الدموية وبعض حالات مرض السكري وهو يقيس الكوليسترول بنوعيه النافع والضار والنسبة بينهما بالإضافة إلى الدهون الثلاثية. هذا التقرير نشرح فيه بالتفصيل كيفية الإعداد لعمل تحليل الكوليسترول وتحليل الدهون الثلاثية وأسباب ارتفاع وانخفاض الكوليسترول وكيفية قراءة نتيجة التحليل ومعاني الرموز LDL و HDL وTG والنصائح والإجراءات اللازمة للحفاظ على مستوى صحي من دهون الدم. ما فائدة تحليل الكوليسترول والدهون ولماذا يطلبه الأطباء؟ يطلب أطباء الباطنة والقلب تحاليل الدهون الثلاثية والكوليسترول لأكثر من سبب أهمها تفييم الحالة العامة للقلب والأوعية الدموية ومتابعة ارتفاع ضغط الدم وأيضاً مرض السكر. قائمة الحالات التي يُطلب فيها تحليل الكوليسترول أو تحليل الدهون الثلاثية أو كليهما تشمل: حالات الفحص الدوري للاطمئنان على الصحة العامة والتأكد من مستويات الدهون في جسمك وما إن كنت محتاجاً لضبط النظام الغذائي أو لا. للمتابعة الدورية إذا تم تشخيصك باضطراب تمثيل الدهون أو ارتف

إثبات علمي جديد: الرضاعة الطبيعية تنقل المحتوى الوراثي بالكامل من الأم للرضيع

خلُصت دراسة علمية حديثة أجراها باحث تركي ونُشرت في أهم موقع طبي أمريكي عالمي للرسائل العلمية "ncbi" و PubMed ونال عنها الباحث درجة الدكتوراة، خلصت إلى التأكيد من جديد على فرضية أن التركيب الجيني الوراثي ينتقل من الأم لرضيعها عبر اللبن الطبيعي أثناء الرضاعة إلى كل خلية من خلايا جسمه بواسطة الحمض النووي الدقيق المكتشف حديثاً mRNA، علماً بأن حرف "m" هو اختصار لكلمة "micro" وليس "messanger". وقام الباحث بتحليل عينات من لبن الكثير من الأمهات واكتشف وجود حويصلات دقيقة تشبه الفيروس (تحت المجهر)، تلك الحويصلات تحتوي على نسخ من الحمض النووي الدقيق mRNA ولها القدرة على عكس عملية تصنيع الحمض، وتبين أنها تحتوي على ما يقارب 14000 نسخة من هذا الحمض. وكانت العديد من الدراسات قد أثبتت مؤخراً أن تلك الحويصلات الدقيقة يُمكنها نقلها إلى خلايا جديدة بطريقة "الالتقام" وأن الحمض النووي الدقيق RNA الموجود بداخلها يُمكن أن تتم ترجمته داخل الخلايا الجديدة لإنتاج حمض نووي جديد DNA فعّال ويعمل بشكل طبيعي. وحسب الأبحاث، فإن نسبة كبيرة من المحتوى الوراثي للثدييات (

دمل الأذن (خراج)| أسباب، أعراض، علاج ووقاية بالمنزل

يُعتبر التهاب الأذن الخارجية المحدود أو ما يمكن أن نطلق عليه اسم "دمّل الأذن" من الأمراض التي تصيب مرضى " السكّري " بصورة متكررة نتيجة لضعف مناعتهم، ودمامل الأذن عبارة عن التهاب في إحدى بصيلات الشعر الأذنية, تسببه البكتيريا العنقودية المكوّرة المعروفة "staphylococcus aureus". ومن أشهر أسباب ظهور دمل داخل الأذن استخدام أجسام غريبة ملوثة لتنظيف الأذن أو حكها بطريقة خاطئة، مثل استخدام أعواد الكبريت أو الأدوات الحادة وإدخالها في القناة السمعية خصوصاً في الأطفال، لكنه يُصيب الكبار أيضاً بدون أسباب واضحة وخصوصاً مرضى السكري. أعراض وجود خراج الأذن الخارجية (الدمل) بخلاف ظهور كتلة في القناة السمعية بالأذن الخارجية يزداد حجمها تدريجياً، وقد تسبب انسداد الأذن، تظهر أيضاً على المريض مجموعة الأعراض التالية: ألم شديد  بالقناة السمعية: بالأخص عند مضغ الطعام، وهذا هو العرَض الأكثر شيوعاً.   صمم مؤقت في الأذن المصابة ( في حال كان الدمّل كبيراً). إفرازات صديدية من الأذن في حال انفجر الدمّل, وتكون إفرازات شحيحة في الكمية، وعندما تخرج تلك الإفرازات يشعر المريض بتحسن كبير م