التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من يوليو 16, 2019

تطعيمات الأطفال الأساسية والإضافية: مواعيد، أنواع، جدول تفصيلي

تعتبر التطعيمات هى الطريقة الأنجح والأكثر أماناً لوقاية الأطفال من الأمراض المعدية حيث توفر الوقاية للأطفال وذلك من خلال منع الإصابة بالأمراض الشديدة المعدية وحتى التي لا يتوفر لها علاج فعال مثل الكثير من الأمراض التي تسببها الفيروسات. وتهدف التطعيمات إلى حماية الأطفال من الأمراض المستهدفة بالتطعيم، والحفاظ على الأطفال من العديد من الأمراض مثل شلل الأطفال، الحصبة، والحصبة الألمانية، والنكاف (التهاب الغدة النكافية). ما هى التطعيمات وكيف تعمل؟ التطعيمات هى وسيلة تساعد الجسم على تكوين الأجسام المضادة ضد الميكروبات المسببة للأمراض مما يساعد على تكوين وتحفيز الجهاز المناعي للطفل. التطعيم يساعد على تطوير المناعة من خلال محاكاة التلوث. ورغم أن هذا النوع من التلوث لا يسبب المرض، لكنه يجعل الجهاز المناعي ينتج خلايا من نوع T وأجساماً مضادة. في بعض الأحيان، بعد تلقي التطعيم، من شأن التلوث الوهمي أن يتسبب في ظهور أعراض طفيفة، مثل ارتفاع الحرارة. هذه الأعراض الطفيفة هي ظاهرة عادية ويجب توقعها وقت قيام الجسم ببناء جهازه المناعي. لحظة اختفاء التلوث الوهمي، يبقى الجسم مع مخزون من الخلايا التائية، خل

بنج الولادة الطبيعية ودور التخدير الفعال لسلامة الأم والمولود

تعتبر عملية الولادة من أهم اللحظات المؤثرة في حياة عامة الناس حيث تكون مصدر للسعادة والبهجة للأم و الأب كذلك بالضرورة وجميع المحيطين بهما، وقد يسر الله الكثير من الأسباب التي تؤدي الي سهولة وأمان هذه العملية، وحتي مع التطور السريع والكبير في الطب لايزال للولادة الطبيعية مكان متميز من حيث البحث والتطوير المستمر لضمان راحة الأم وسلامة المولود. ولا شك أن لعلم ولطبيب التخدير دورهام في توفير ظروف هادئة وآمنة لهذه المناسبة السعيدة. ما هي الولادة الطبيعية ؟ بحسب التعريف العلمي: هي خروج المولود من قناة الولادة ( التي تمثل الوحدة بين الجزء السفلي للرحم وعنق الرحم إضافة إلي المهبل ) وذلك بدون تدخل من الطبيب. وإن كان حديثا ومع تطور وكفاءة الخدمة الطبية أصبح وجود طبيب التوليد المتمرس ضمانة أساسية لسلامة وأمان الأم والمولود حيث يتابع نبض الجنين وحركته ويتابع السير الطبيعي للعملية حسب الوقت المحدد لكل مرحلة حيث أن لتأخر العملية (الولادة المتعثرة) عواقب مؤثرة علي الأم والجنين كما أنه منوط بمتابعة أي مشكلة قد تحدث أثناء الحمل (مثل ارتفاع ضغط الدم،سكر الحمل، حجم الجنين وتوفر السائل المحيط به...إلخ)