التخطي إلى المحتوى الرئيسي

مزرعة البول والفرق بينها وبين تحليل البول وفهم النتيجة

 ما المقصود بمزرعة حساسية البول؟ هو اختبار معملي الهدف منه التعرف على الميكروبات (البكتيريا والفطريات بالأساس) التي تسبب التهاب مجرى البول، خصوصاً تلك الحالات التي لا تستجيب للعلاج بالمضادات الحيوية المعتادة، وهي تُطلب في العادة إذا كان عدد الخلايا الصديدية في تحليل البول 100 أو أكثر.


فكرة مزرعة البول تعتمد على تنشيط تكاثر البكتيريا الموجودة في عينة البول عبر تغذيتها بمواد خاصة لكل نوع بكتيريا، ثم اختبار حساسيتها لتأثير المضادات الحيوية المختلفة لتحديد نوع المضاد القادر على قتل البكتيريا، وفيها يتم اختبار استجابة البكتريا لكل أنواع المضادات وكذلك الفطريات إن وجدت.


ما الفرق بين مزرعة البول وتحليل البول الكامل؟

بالنسبة للصديد والبكتيريا، تحليل البول يُعطي فكرة عامة عن عدد الخلايا الصديدية فقط، أما مزرعة البول فهي يمكنها تحديد نوع البكتيريا المسببة للصديد، بالإضافة إلى تحديد قائمة المضادات الحيوية التي تستجيب لها البكتيريا، والتي يُمكن استخدام أي منها للقضاء على العدوى.


تحليل البول تظهر نتيجته خلال ساعات قليلة من أخذ العينة وفي نفس اليوم، بينما تستغرق المزرعة ثلاثة أيام تقريباً وهي المدة التي تستغرقها البكتيريا للنمو والتكاثر.


مزرعة حساسية البول وظيفتها فقط تحديد نوع البكتيريا ونوع المضاد الحيوي المناسب لها، لكن تحليل البول تظهر فيه العديد من القيم الأخرى المهمة غير الصديد مثل الأملاح وخلايا الدم الحمراء (البول الدموي)، والعديد من المعلومات الأخرى المهمة.


متي يجب عمل مزرعة بول؟

يطلب منك الطبيب إجراء مزرعة حساسية بول إذا كنت تعاني أحد الأعراض التالية، ولم تستجب للعلاج بالمضادات الحيوية الشائعة:


  • حرقان في البول أو صعوبة التبول 
  • زيادة عدد مرات التبول عن المعتاد
  • في حال كان البول متعكراً أو له رائحة غريبة أو كان لونه متغيراً
  • ألم في الحوض

في الطبيعي، يطلب الطبيب تحليل بول عادي، فإذا كان عدد الخلايا الصديدية أقل من 100 فإنه يصف للمريض مضاداً حيوياً من مجموعة الكينولون غالباً.

أما إن كان عدد خلايا الصديد أكثر من 100، فإن الطبيب يطلب إجراء مزرعة حساسية بول، كما إنه يطلبها في حالات يكون فيها عدد الخلايا الصديدية أقل من 100 لكن المريض لا يستجيب للعلاج المعتاد.

الطريقة الصحيحة لجمع العينة للتحليل

للحصول على نتيجة صحيحة غير مغلوطة لمزرعة البول، يجب اتباع الاحتياطات التالية أثناء جمع العينة:

  • يجب أولاً غسل وتنظيف فتحة قناة مجرى البول والمهبل وما حولهما جيداً
  • يُنصح المريض بعدم  التبول لمدة ساعة على الأقل قبل جمع العينة
  • يُنصح المريض بشُرب كوب ماء قبل جمع العينة ب10-15 دقيقة
  • لا تُجمع القطرات الأولى من تيار البول
  • تؤخذ العينة من منتصف تيار البول
  • يجب الامتناع عن تناول المضادات الحيوية قبل أخذ العينة
  • يجب إغلاق عبوة جمع البول جيداً لمنع دخول ميكروبات خارجية إليها وبالتالي خروج نتائج خطأ
  • في بعض الحالات يمكن جمع عينة البول عن طريق قسطرة مثانة مباشرةً
  • في حالات نادرة جداً، تُستخدم إبرة خاصة لاستخلاص عينة البول من المثانة مباشرةً

فهم وتقييم نتيجة مزرعة البول

يمكن اعتبار العينة إيجابية إذا وجدت مستعمرة واحدة لنوع بكتيريا واحد على الأقل في المزرعة.

في الغالب يتم تقييم نتيجة المزرعة مع نتيجة تحليل البول، تظهر في نتيجة المزرعة أنواع البكتيريا أو الفطريات (نادراً) المسببة للعدوى والتهاب مجرى البول.

تظهر أيضاً في نتيجة مزرعة خساسية البول جميع أنواع المضادات الحيوية التي تستجيب لها البكتيريا، والتي يمكن استخدامها بالجرعات المناسبة للقضاء على العدوى.

إذا كان لديك أي استفسار أو لديك نتيجة تحليل وتريد أن يفسرها لك أطباء الموقع، يُرجى ترك تعليق بها وسنرد عليك في أقرب وقت بإذن الله.

المراجع

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

قراءة تحليل الكوليسترول والدهون وشرح الرموز والأرقام

 تحليل الكوليسترول هو أحد الفحوصات الأكثر طلباً من الأطباء خصوصاً في تخصص الباطنة والقلب والهدف منه اكتشاف ومتابعة تطورات أمراض القلب والأوعية الدموية وبعض حالات مرض السكري وهو يقيس الكوليسترول بنوعيه النافع والضار والنسبة بينهما بالإضافة إلى الدهون الثلاثية. هذا التقرير نشرح فيه بالتفصيل كيفية الإعداد لعمل تحليل الكوليسترول وتحليل الدهون الثلاثية وأسباب ارتفاع وانخفاض الكوليسترول وكيفية قراءة نتيجة التحليل ومعاني الرموز LDL و HDL وTG والنصائح والإجراءات اللازمة للحفاظ على مستوى صحي من دهون الدم. ما فائدة تحليل الكوليسترول والدهون ولماذا يطلبه الأطباء؟ يطلب أطباء الباطنة والقلب تحاليل الدهون الثلاثية والكوليسترول لأكثر من سبب أهمها تفييم الحالة العامة للقلب والأوعية الدموية ومتابعة ارتفاع ضغط الدم وأيضاً مرض السكر. قائمة الحالات التي يُطلب فيها تحليل الكوليسترول أو تحليل الدهون الثلاثية أو كليهما تشمل: حالات الفحص الدوري للاطمئنان على الصحة العامة والتأكد من مستويات الدهون في جسمك وما إن كنت محتاجاً لضبط النظام الغذائي أو لا. للمتابعة الدورية إذا تم تشخيصك باضطراب تمثيل الدهون أو ارتف

إثبات علمي جديد: الرضاعة الطبيعية تنقل المحتوى الوراثي بالكامل من الأم للرضيع

خلُصت دراسة علمية حديثة أجراها باحث تركي ونُشرت في أهم موقع طبي أمريكي عالمي للرسائل العلمية "ncbi" و PubMed ونال عنها الباحث درجة الدكتوراة، خلصت إلى التأكيد من جديد على فرضية أن التركيب الجيني الوراثي ينتقل من الأم لرضيعها عبر اللبن الطبيعي أثناء الرضاعة إلى كل خلية من خلايا جسمه بواسطة الحمض النووي الدقيق المكتشف حديثاً mRNA، علماً بأن حرف "m" هو اختصار لكلمة "micro" وليس "messanger". وقام الباحث بتحليل عينات من لبن الكثير من الأمهات واكتشف وجود حويصلات دقيقة تشبه الفيروس (تحت المجهر)، تلك الحويصلات تحتوي على نسخ من الحمض النووي الدقيق mRNA ولها القدرة على عكس عملية تصنيع الحمض، وتبين أنها تحتوي على ما يقارب 14000 نسخة من هذا الحمض. وكانت العديد من الدراسات قد أثبتت مؤخراً أن تلك الحويصلات الدقيقة يُمكنها نقلها إلى خلايا جديدة بطريقة "الالتقام" وأن الحمض النووي الدقيق RNA الموجود بداخلها يُمكن أن تتم ترجمته داخل الخلايا الجديدة لإنتاج حمض نووي جديد DNA فعّال ويعمل بشكل طبيعي. وحسب الأبحاث، فإن نسبة كبيرة من المحتوى الوراثي للثدييات (

دمل الأذن (خراج)| أسباب، أعراض، علاج ووقاية بالمنزل

يُعتبر التهاب الأذن الخارجية المحدود أو ما يمكن أن نطلق عليه اسم "دمّل الأذن" من الأمراض التي تصيب مرضى " السكّري " بصورة متكررة نتيجة لضعف مناعتهم، ودمامل الأذن عبارة عن التهاب في إحدى بصيلات الشعر الأذنية, تسببه البكتيريا العنقودية المكوّرة المعروفة "staphylococcus aureus". ومن أشهر أسباب ظهور دمل داخل الأذن استخدام أجسام غريبة ملوثة لتنظيف الأذن أو حكها بطريقة خاطئة، مثل استخدام أعواد الكبريت أو الأدوات الحادة وإدخالها في القناة السمعية خصوصاً في الأطفال، لكنه يُصيب الكبار أيضاً بدون أسباب واضحة وخصوصاً مرضى السكري. أعراض وجود خراج الأذن الخارجية (الدمل) بخلاف ظهور كتلة في القناة السمعية بالأذن الخارجية يزداد حجمها تدريجياً، وقد تسبب انسداد الأذن، تظهر أيضاً على المريض مجموعة الأعراض التالية: ألم شديد  بالقناة السمعية: بالأخص عند مضغ الطعام، وهذا هو العرَض الأكثر شيوعاً.   صمم مؤقت في الأذن المصابة ( في حال كان الدمّل كبيراً). إفرازات صديدية من الأذن في حال انفجر الدمّل, وتكون إفرازات شحيحة في الكمية، وعندما تخرج تلك الإفرازات يشعر المريض بتحسن كبير م