التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من ديسمبر 16, 2018

رويترز: جونسون آند جونسون كانت تعلم أن بودرة الأطفال تحوي مادة سامة

أعلنت وكالة رويترز للأنباء بالاشتراك مع عدد من الوكالات العالمية تفاصيل تحقيق مهم وخطير أثبت أن شركة جونسون آند جونسون الأمريكية كانت تعلم منذ عشرات السنين أن مسحوق "بودرة التلك" الخاص بالأطفال يحتوي على مادة الحرير الصخري "الأسبستوس" السامّة وأنها لم تُخبر زبائنها بهذا لأكثر من ثلاثين عاماً حتى الآن. وأضافت "رويترز" أن الشركة بذلت مجهوداً كبيراً للحفاظ على علامتها التجارية الخاصة ببودرة الأطفال وإخفاء حقيقة احتوائها مادة سامة عبر إنفاق ملايين الدولارات لإعداد البحوث التي تحافظ على علامتها، بالإضافة إلى تعيين مديريين طبيين عالميين، فعلى سبيل المثال دفعت "جونسون" تكاليف دراسة وبحث وقامت بإبلاغ الباحثين بنتيجته قبل إجرائه ثم دفعت لكاتب مأجور ليُعيد صياغة المقال المتعلق بالنتائج. وكشف التحقيق الموسّع الذي استند إلى مجموعة وثائق سرية أصدرتها الشركة بخصوص شكاوى وردت من 11700 زبون زعموا أن مسحوق "جونسون اند جونسون" تسبب في إصابتهم بالسرطان: كشف أنه منذ عام 1971 وحتى بداية الألفية الثالثة خرجت نتائج الاختبارات إيجابية بالنسبة لاحتواء البودرة م

مرض منيير: أسباب، أعراض تشخيص، تحاليل وعلاج

داء منيير هو اضطراب يُصيب دهليز الأذن الداخلية مما يؤدي إلى حدوث ثلاثة أعراض مجتمعة عبارة عن نوبات "دوار" شديد  وصمم و طنين بالأذن ، وتحدث هذه الأعراض بسبب زيادة حجم وضغط الليمف الداخلي، حيث يشعر المريض أيضاً بامتلاء أذنه أو كأن سائلاً ثقيلاً بداخلها. تاريخياً: تمت تسميته ب "داء منيير" نسبةً إلى طبيب فرنسي يُدعى "Meniere" وصف المرض في القرن التاسع عشر، ويتميز باجتماع الأعراض الثلاثة السابق ذكرها معاً في المريض على شكل نوبات وهو مرض غير منتشر وتشخيصه يحتاج إلى خبرة من الطبيب بالإضافة إلى الفحوصات اللازمة التي سنعرض لها بالتفصيل في هذا المقال. يمكن أن تبدأ نوبة الدوار والدوخة فجأةً أو بعد فترة قصيرة من الطنين أو ضعف السمع. بعض المرضى يصابون بنوبات الدوخة ويتخللها فترات طويلة من الهدوء، والبعض الآخر يُصاب بعدد كبير من النوبات في وقت قصير. أسباب مرض مينيير مازالت الأسباب التي تؤدي للإصابة بمرض "منيير" غير واضحة وغير مفهومة بنسبة كبيرة، لكن إحدى النظريات المقبولة لتفسيره (لم يتم إثباتها) تقول بأنه يحدث بسبب زيادة السائل الليمفاوي في الأذن الداخلية و