طنين الأذن: أسباب، فحوصات، تشخيص وعلاج

تعريف الطنين: هو شعور شخصي بوجود ضوضاء عالية في الأذن و/أو الرأس ككل مع عدم وجود أي مؤثرات صوتية خارجية، وكلمة "شخصي" هنا تعني أن المريض فقط هو من يسمع تلك الصوات غير الموجودة بالأساس.

أسباب وأنواع طنين الأذن

أ. طنين شخصي: يشعر به المريض نفسه فقط وينتج بسبب اضطرابات عبر المسار السمعي ككل, واعتماداً على الوضع التشريحي والعضو المصاب في المسار السمعي، يمكن تقسيم هذا النوع إلى 3 أقسام فرعية كالتالي:
طنين-الأذن

  1. طنين توصيلي: سببه أمراض واضطرابات الأذنين الخارجية والوسطى.
  2. طنين عصبي-حسي: يشمل جميع الاضطرابات التي تحدث في قوقعة الأذن (الداخلية) أو العصب السمعي أو كليهما.
  3. طنين مركزي: أسبابه في الجهاز العصبي المركزي (المخ) ويمكن تقسيمه أيضاً إلى قسمين فرعيين أولي وثانوي والثانوي يقصد به أن الأسباب السابق ذكرها (توصيلي وعصبي) يتم استيعابها فقط عندما تصل الإشارة العصبية للمخ كأنه هو سببها.
بـ. طنين مُدرك (موضوعي): يُعرّف هذا النوع على أنه أصوات طنين نابعة من الجسم نفسه ويمكن سماعها بواسطة المريض والطبيب الفاحص أيضاً وينقسم أيضاً إلى:
  • طنين نابض: وهذا النوع يكون متوافقاً في إيقاعه مع نبضات قلب المريض، ويكون سببه في الغالب اضطرابات الأوعية الدموية مثل التشوهات الشريانية-الوريدية، وضيق الشريان السباتي أو تخثر الأوردة وتجلطها وأيضاً في حالات ارتفاع ضغط سائل المخ الحميد، وفي حالات الأنيميا وتسمم الغدة الدرقية.
  • طنين غير نابض: ويتسبب فيه اضطرابات غير شائعة بالأذن الوسطى مثل رمع الأذن الوسطى واضطراب مفصل الفك وحالات اتساع قناة استاكيوس.

الفحوصات المطلوبة لتشخيص سبب الطنين

فحص عام:

  • تاريخ مرضي كامل وتحديد وظيفة المريض وإن كانت ضمن الأسباب.
  • طلب صورة دم كلمة لاستبعاد الأنيميا كسبب للطنين 
  • قياس ضغط الدم 
  • فحص العنق (الرقبة) بالسماعة.

فحوصات خاصة:

  •  فحص أنف وأذن وحنجرة شامل
  • مقياس سمع ومقياس طبلة الأذن
  • آشعة مقطعية ورنين مغناطيسي على عظمة الصدغ
  • دوبلر وتصوير الأوعية بالصبغة للشريان السباتي والأوعية الدموية الموصلة للمخ.

علاج الطنين

  1. معالجة الأسباب الأساسية التي أدت لحدوث الطنين.
  2. معالجة الاضطرابات المصاحبة التي يُسببها الطنين مثل الاكتئاب والقلق المرضي والأرق واضطراب حدة السمع (حيث يصبح المريض حساساً لأي صوت خارجي بشكل مبالغ فيه) ويتم علاج ذلك عبر الأدوية المضادة للاكتئاب والمهدئات.
  3. يتم إعطاء المريض موسعات للأوعية الدموية وأيضاً يتم وصف كورتيزون سواء بالحقن وريدياً أو داخل الطبلة فقط.
  4. بالإضافة إلى ما سبق:
  • يُنصح المريض بالمتابعة لدى طبيب أمراض نفسية وعصبية من أجل إعادة تأهيله للتأقلم مع الأصوات التي يسمعها. 
  • العلاج الصوتي: باستخدام مولدات أصوات طبيعية وصناعية من أجل تقليل استماع المريض للطنين.
  • يتم وصف سماعات الأذن الصناعية للمرضى الذين يُعانون من الطنين وفقدان السمع في الوقت نفسه.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الالتهاب الفطري بالأذن (فطريات الأذن)| أسباب, أعراض, تشخيص, طريقة العلاج

دمل الأذن الخارجية: تعريف، أسباب، أعراض وطريقة العلاج والوقاية

سرطان الأذن الخارجية| أنواعه, أعراضه, أسبابه,مراحله وطرق علاجه